الاتحاد الإفريقي يبدأ تحقيقا في بيع المهاجرين كعبيد في ليبيا

بانوراما اليوم / وكالات

أعلن الاتحاد الأفريقي، أنه بدأ تحقيقا في عمليات بيع المهاجرين الأفارقة كعبيد على أيدي المليشيات المسلحة في ليبيا.

وأوضح رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، موسى فكي محمد، في ظهور صحفي من العاصمة الإثيوبية أديس أبابا حيث مبنى الاتحاد الأفريقي، أن الاتحاد سيحاول التوصل إلى مراكز الاعتقال غير القانونية التي يحتجز فيها المهاجرون دون اتهامات.

ووفقا لما أوردته قناة ليبيا 24″، مساء البارحة الثلاثاء، فإن رئيس المفوضية أشار إلى أنهم طلبوا من السلطات الليبية تسهيل التحقيقات الجارية، ليتم التعامل مع الجناة من خلال نظام العدالة.

يشار إلى أن قرار الاتحاد الأفريقي بفتح تحقيق، يأتي بعد أيام من بث شبكة (سي ان ان) الأمريكية مقطع فيديو لمهاجرين أفارقة تم بيعهم في المزاد العلني فى ليبيا مقابل 400 دولار.

كن اول من يعلق

اترك جوابا

لن ننشر عنونك الالكتروني


*